“الهوية والمواطنة في عالم متغير” محور استكتاب مجلة منار الهدى العدد 21

“الهوية والمواطنة في عالم متغير” محور استكتاب مجلة منار الهدى العدد 21

0 78

استكتاب

مجلة منار الهدى العدد 21

  “الهوية والمواطنة في عالم متغير”

شكلت الهوية والمواطنة قضية محورية في وثيقة المدينة التي كانت نواة تأسيس نموذج دولة الإسلام، كما قرر القرآن الكريم فيما بعد أصالتها من خلال مجموعة من التشريعات التي تجمع على أهميتها وصورتها في ضمان حقوق الأفراد والمجتمعات وحفظا لخصوصيات الأعراق والأقليات.

لذلك فإن مقتضيات الهوية والمواطنة تتعارض مع الرؤى التي تسعى إلى عولمة العالم وقولبته وفق نمط واحد، عالم يسعى فيه القوي إلى فرض آرائه على الضعيف بالقهر والقسر بما يملك من آلة حربية وسياسية واقتصادية وإعلامية ومعلوماتية، متجاوزا بذلك الحدود الجغرافية والهويات الوطنية ماحقا لخصوصية المجتمعات، التي تتخبط في الغثائية ولا تكاد تتلمس طريق النهوض والتمكين في ظلمات عالم موار متلاطم الأفكار والقيم يبتلع في أعماقه كل خصوصية لا تسندها دولة قوية حامية.

وبالرغم من ذلك انخرطت كثير من المجتمعات في مواجهة الإشكالات التي تطرحها العولمة، بينما حاول البعض الانسياق مع مقتضياتها باعتبارها نتيجة “حتمية” وسيرورة تاريخية وثابتا من الثوابت.

وإذا كان ذلك رأي البعض من هاته المجتمعات، فإن جزءا كبيرا منها أصر على قضية الخصوصيات الوطنية والهويات الشخصية والمجتمعية خاصة في ظل عالم متغير، فضلا عن كون السنن العقلية والعلمية تلح إلحاحا على مقاربة مختلف التحولات الإنسانية في جميع أبعادها والتي أنتجت فجوات بين الشعوب، وأفضت إلى انحياز كثير منها إلى طاقتها وإمكاناتها تبحث عن مواجهة التحديات والصعوبات التي تطرحها تلك المتغيرات، وتجددت الوطنية وانبعثت روح الهوية. ذلك أن بين المفهومين علاقة ممتدة في الدين والفكر والتاريخ والجغرافية.

وفي هذا السياق تطرح أسئلة الهوية والمواطنة وإشكالات معرفة الذات الفردية والذات الحضارية تاريخا وحاضرا واستشرافا للمستقبل، أسئلة من قبيل: من نحن؟ وماذا نريد؟ وماذا يراد بنا؟ وماذا يراد لنا؟ ومن معنا؟ ومن ضدنا؟ وبأي وسيلة؟ وإلى أين نسير؟ وفي أي وجهة؟

ومما سبق، فإن الحاجة ماسة اليوم لمساءلة قضايا الهوية والمواطنة، خاصة في ظل التغيرات الدائمة في عالم اليوم، وهنا نستحضر الإشكالات الفلسفية والفكرية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية والحقوقية…التي تؤسس لمواطنة تحترم الهوية وتبني الوطن وتنفتح على العالم؟

وأمام كل ذلك ارتأت مجلة منار الهدى مقاربة هاته الإشكالية في هذا العدد تحت عنوان:

“الهوية والمواطنة في عالم متغير”

  • أية علاقة بين الهوية والمواطنة؟
  • مفهوم الهوية والمواطنة في ظل التغيرات المتسارعة.
  • المقاربة الإسلامية والخلفية العقدية في تحديد هوية المجتمعات الإسلامية.
  • المقاربة النقدية للاتجاهات الفلسفية التي تعالج مشكل الهوية والمواطنة.
  • إسهام المنظومات التربوية والتعليمية في صياغة مفاهيم الهوية والمواطنة وغرسها في الناشئة.

تدعو المجلة الباحثين بالحقول المذكورة والمهتمين بموضوع الهوية والمواطنة إلى الكتابة في هذا العدد والمساهمة في كشف خفاياه وإماطة اللثام عن ثناياه وتضاعيفه.

شروط النشر في المجلة

ترحب المجلة بمساهمات الباحثين وبكتاباتهم الجادة في المحتوى والراهنية، وتتوخى الرصانة والموضوعية، في مختلف الأبواب المجلة.

يشترط في البحوث المرشحة للنشر في المجلة:

  • ألا تكون مستلة من عمل أكاديمي (أطروحة أو رسالة)، وألا تكون موضوع مساهمة في نشاط علمي سابق، ولم يسبق نشرها.
  • أن تكون سليمة من الأخطاء اللغوية والمنهجية والمعرفية، وملتزمة بالأعراف العلمية، من حيث دقة الإشكالية، واختيار المنهج أو المناهج المناسبة، وتحديد نتائج الدراسة إن أمكن.
  • يتحمّل الباحث وحده المسؤولية كاملة عن محتوى بحثه، وصحة المعلومات الواردة فيه، ونسبة المقتبس منها إلى أصحابه.
  • لا ينبغي أن يقل محتوى البحث عن أربعة آلاف كلمة، ولا يتجاوز سبعة آلاف بالنسبة للأبحاث. أما التقارير والعروض والقراءات، فتتراوح بين ألف وثلاثة آلاف كلمة.

هيكلة المادة العلمية المرسلة إلى المجلة:

يبدأ كل بحث بالعنوان، يليه اسم الكاتب، مع بيان صفته الوظيفية والأكاديمية، واسم المؤسسة العلمية التي ينتمي إليها، والمدينة التي توجد بها ثم الدولة؛ كل هذه المعلومات تثبت باللغة العربية والإنجليزية.

يُصَدر البحث بملخص لا يتجاوز مائتي كلمة، مذيل بالكلمات المفتاح في حدود خمس كلمات، باللغة العربية والإنجليزية.

يجب أن يحترم متن البحث متطلبات الأعمال الأكاديمية من مقدمة، وعناصر أو مباحث واضحة، ثم خاتمة.

نظام التوثيق:

  • ينبغي اعتماد الإحالات في أسفل الصفحات، بترتيب آلي يُستأنف ترقيمه في كل صفحة جديدة.
  • تتقيد الهوامش والإحالات وجوبا بما يلي:
  1. الآيات القرآنية: تُدرج في متن البحث حسب رواية قرآنية واحدة (ورش/حفص…)، مباشرة بعد النص القرآني بوضعها بين قوسين، نموذج: ﴿يا أيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي ولا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض أن تحبط أعمالكم وأنتم لا تشعرون﴾ (الحجرات/2)
  2. الأحاديث النبوية: يوثق الحديث النبوي من خلال ذكر مصدره الذي يرد لأول مرة، مع مصنِّفه، وبقية معلومات التوثيق الخاصة بالمصدر، ثم ذكر الكتاب والباب ورقم الحديث، مع بيان مرتبته عند الحاجة. وفي المرات الموالية تختزل، معلومات التوثيق، وتثبت معلومات التخريج بالاقتصار على ذكر: المصدر، والكتاب، والباب، ورقم الحديث، والصفحة.
  3. الكتب: يشار إليها في المرة الأولى بذكر لقب المؤَلِّف أو اسم شهرته، اسمه الشخصي وبقية مكونات الاسم إن كان طويلا، عنوان الكِتاب كاملا، اسم المحقق أو المترجم (إن وُجِد)، الناشر، المطبعة، مكان الطبع، رقم الطبعة، السنة، الجزء (إن وُجِد)، رقم الصفحة، وفي حالة تعدد المؤلفين؛ فإن كانا اثنين، أُشِير إليهما متتابعين، وإن كانوا أكثر من ذلك، ذُكِر أحدهما مع إضافة (وآخرون)، ولما يشار إلى نفس الكتاب في المرات الموالية، يكتفى فقط باسم الكاتب والكتاب مختصرين، مع الإشارة إلى (م.س).
  4. أعمال المؤتمرات أو الملتقيات العلمية: يشار إلى: لقب الكاتب، اسمه الشخصي، عنوان المساهمة أو الدراسة، ضمن: أعمال مؤتمر / ملتقى / ندوة ….، الناشر، المطبعة، مكان الطبع، رقم الطبعة، السنة، رقم الصفحة، وفي المرة الثانية كما في السابق.
  5. المجلات: يشار إلى: لقب الكاتب، اسمه الشخصي، عنوان الدراسة أو المقالة، اسم المجلة، الناشر، المجلد (إن وُجِد)، رقم العدد، السنة، رقم الصفحة، وفي المرة الثانية كما في السابق.
  • تذيل البحوث بقائمة بيبليوغرافية مرتبة ترتيبا أبجديا بتوثيقها الكامل.

توصيات تقنية وفنية:

  • خطوط اللغة العربية: يعتمد فقط خط Traditional Arabic، بحجم عادي، وبمقاس 16 في المتن، و14 في الحواشي. وفي العناوين الأساسية: مقاس 18 غليظ، وفي العناوين الفرعية: مقاس 16 غليظ.
  • خطوط اللغات الأجنبية: يعتمد فقط خط Times New Roman ، بحجم عادي، وبمقاس 14 في المتن، و12 في الحواشي. وفي العناوين الأساسية: مقاس 16 غليظ، وفي العناوين الفرعية: مقاس 14 غليظ.
  • مقاس حواشي الورقة: يترك هامش بمسافة 2.5 على اليمين، و2 سنتم في باقي حواشي الورقة. مع مسافة 1 سنتم بين الأسطر في المتن والهوامش.
  • لا تحال على التحكيم سوى البحوث المتوفرة على الشروط السابقة، ويبلغ الباحثون بنتيجته، إن بالقبول أو التعديل أو الاعتذار. والمجلة غير معنية بالإفصاح عن دواعي رفض البحوث غير المقبولة.
  • يرفق كل بحث مرشح للنشر بملخص السيرة الذاتية لصاحبه وصورة حديثة له.
  • ترسل البحوث والملخصات بصيغتي الورد Word والبي دي إفPDF.
  • للمجلة حق إعادة نشر المواد المرسلة منفصلة أو ضمن كتاب.
  • يخضع ترتيب المواد المنشورة لاعتبارات فنية بحتة.

تواريخ هامة:

  • يرسل ملخص البحث (في حدود مائتي كلمة) قبل 25 يناير 2023م.
  • يتم الرد على الملخصات ابتداء من 05 فبراير 2023م.
  • يرسل موضوع البحث قبل 28 مارس 2023م.
  • يعلم الباحثون الذين قبلت مشاركاتهم ابتداء من يوم 28 أبريل 2023م بإجراء التعديلات المقترحة من طرف لجن التحكيم واللجن العلمية للمجلة.
  • يرسل المقال أو البحث في صيغته النهائية قبل 10 ماي2023م.

مجلة منار الهدى تنتظر مشاركاتكم العلمية والفكرية بالتواصل معها:

على البريد الإلكتروني التالي:

Contact.manaralhouda@gmail.com

لذلك يرجى من السادة الباحثين إعادة إرسال بحوثهم فقط وحصريا على العنوان البريدي أعلاه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.